الحلقة نيوز

الحلقة نيوز

محمد بن سلمان يقر بفشل "نيوم" نتيجة جريمة قتل جمال خاشقجي

محمد بن سلمان

محمد بن سلمان

اعترف ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بأن لا أحد سيستثمر في مشروع "نيوم" لسنوات بسبب جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي داخل مقر القنصلية السعودية في اسطنبول التي توجه إليها للحصول على ورقة رسمية لاتمام زواجه بخطيبته التركية خديجة جنكيز..

وقال الأمير محمد بن سلمان خلال حديث مع فدٍ تجاري حضره أحد صحفيي "فايننشال تايمز" البريطانية مؤخراً، أن الحضور فوجئوا بسماع كلام بن سلمان عن عزوف المستثمرين عن الاستثمار في مشروع "نيوم"، الذي تبلغ تكلفته 500 مليار دولار على ساحل البحر الأحمر شمالي غربي السعودية، بهدف بناء مدينة تجارية ذكية.

وقال بن سلمان وفق الصحيفة: "لا أحد سيستثمر في المشروع لسنوات بسبب مقتل جمال خاشقجي"، وهذا التصريح بمنزلة اعتراف بأن الأزمة الناجمة عن الجريمة تهدد بتقويض خطته "رؤية 2030" لتحديث اقتصاد المملكة بعيداً عن النفط، وبالاعتماد على الاستثمارات الأجنبية.

وأوضحت الصحيفة البريطانية بأن الأزمة التي نشبت جراء قتل خاشقجي أرخت بظلالها على مشروع "نيوم" وأضحت عائقاً في اجتذاب رؤوس الأموال والتقنيات العالية المطلوبة للمشروع ولتطوير المشاريع الأخرى.

ونقلت الصحيفة عن أحد المستشارين الاقتصادين قوله "بالتأكيد هناك شكوك تحيط بتنفيذ مشروع نيوم".

وأردف أنه منذ جريمة قتل خاشقجي، اختار الكثير من مستشاري "نيوم" الابتعاد عن المشروع ومنهم المهندس المعماري نورمان فوستر خوفا على سمعتهم الشخصية، فضلاً عن الضغوط السياسية التي يتعرض لها المقربون من ولي العهد السعودي.

وأشار ستفان هيرتوغ، الخبير في شؤون الخليج في كلية لندن للاقتصاد إلى أن "السعودية ستعود للشيء الذي لطالما أتقنته"، مضيفاً أنهم "سيعودون للبطاطا واللحم".

وأثارت جريمة قتل خاشقجي في القنصلية السعودية بإسطنبول، في 2 أكتوبر الماضي، غضباً عالمياً ومطالبات مستمرة بالكشف عن مكان الجثة، ومن أمر بقتله.

وبعدما قدمت الرياض تفسيرات متضاربة، أقرت بأنه تم قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي وتقطيع جثته داخل القنصلية السعودية في اسطنبول إثر فشل مفاوضات لإقناعه بالعودة إلى المملكة، لكن تقييماً للمخابرات الأمريكية نشر الشهر الماضي أقر بمسؤولية ولي العهد السعودي محمد بن سلمان عن الجريمة.

مواضيع ذات صلة